تسجيل الدخول

الأخبار والأحداث

14/06/2020

كلية الفنون والتصميم في جامعة العلوم التطبيقية الخاصة تشارك في اللقاء الدولي للجامعات التي تدرّس الفن والتصميم.


شاركت كلية الفنون والتصميم في اللقاء الافتراضي الذي دعى إليه مجلس التصميم العالمي ico-D على مائدة مستديرة لتمكين المندوبين المتحدثين وعددهم 18 متحدثًا، و20 مراقباً من مختلف الجامعات في العالم من عرض الوضع الذي تم مواجهته في تدريس التصميم عن بُعْد بسبب جائحة كورونا على مستوى المنطقة والجامعة، وقد ركّز الحوار على مجموعة من المحاور منها:


- تأثيرات الجائحة على مستقبل المنهاج في التصميم.

- كيف تمكنت الجامعة من الإبقاء على التواصل مع الطلبة وهيئة التدريس في حالة الإغلاق؟ (تقنيًّا، وإداريًّا    وماديًّا/ البنية التحية الرقمية).

- كيف سيكون التخطيط أكاديميًّا للدراسة في المستقبل لكي يصبح التعلم عاديًّا؟

- ما التحديات التشغيلية الخاصة بالجامعة؟

- ما الآثار المترتبة على الموارد؟

- كيف سيكون التصميم الدولي والتبادل الأكاديميّ (الطالب والكلية) ما بعد COVID؟


وقد مثّل الكلية كلٌّ من الدكتورة ربى جادالله متحدثة، والدكتور محمود أبو شوالي مراقباً، وتم خلال اللقاء عرض تجربة كلية الفنون والتصميم في التعلم عن بُعْد وتطبيق آليات الحوكمة بجميع قنواتها وبدعم من إدارة الجامعة؛ وذلك لتحقيق علاقة متوازنة بين مجلس الكلية وأعضاء الهيئة التدريسية والطلبة ووضع حلول تواكب كلّ مشكلة في وقتها مع تعديل أساليب تدريس المواد بما يتناسب مع المحتوى لكلّ مادة.

وتناول اللقاء الحديث عمّا تمّ تقديمه خلال فترة التعلم عن بُعد في ظلّ جائحة كورونا والوقوف على نقاط القوة والضعف للاستفادة من التجربة والتفكير المستمر والواعي في جوهر الخطط الدراسية وتمكينها للتعامل مع مثل هذه الظروف.